عثرت قوات النظام على حافلة “مبيت” لعناصرها على طريق اوتوستراد دير الزور – تدمر، غرب بلدة “كباجب” كانت تقل 20 عنصراً بينهم مقاتلين من الميليشيات الرديفة لقوات النظام

أفادت مصادر خاصة للبادية 24 أن قوات الأسد عثرت على الحافلة بعد فقدانها قبل يومين وفيها عنصرين مقتولين دون وجود بقية العناصر حيث يعتقد أن “تنظيم داعش” أسرهم أو تم تصفيتهم في مكان مجهول.

وأوضحت المصادر، أن الحافلة كانت تقلّ جنوداً ومسلحين، تابعين لقوات للنظام كانوا عائدين بعد “إجازة” إلى قاعدتهم في المنطقة وقد عرف من بين القتيلين عنصر من “الفيلق الرابع”، الذي يعد من نخبة جيش النظام، وهو ينتشر في المنطقة الغنية بالنفط منذ طرد “داعش” منها نهاية 2017

ويذكر أن الشهور الأخيرة شهدت زيادة في الهجمات الخاطفة التي تنفذها فلول تنظيم الدولة من الذين يختبئون في كهوف بالمنطقة الصحراوية كان آخرها مقتل واصابة نحو 20 عنصر لميليشيا لواء القدس الفلسطيني بكمين لتنظيم داعش شمالي مدينة السخنة

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.