#البادية_24 #خاص 

قَتَلَ حرس الحدود الأردني يوم أمس الإثنين عشرة أشخاصٍ يعملون في التهريب وهم من أبناء عشائر منطقة البادية السورية ضمن منطقة الحدود السورية الأردنية وذلك أثناء تحركهم بالقرب من الشريط الحدودي بين البلدين.

مصادر خاصة للبادية 24 قالت: إن حرس الحدود الأردني قَتَلَ هؤلاء الأشخاص أثناء محاولتهم دخول الأراضي الأردنية، ومن ثم نَقَلَ جثثهم إلى عددٍ من المشافي الحكومية من بينها مشفى عمّان المركزية ومشفى الأمير الحسن.

وأكدت المصادر بوجود ما يزيد عن 30 جثة ضمن المشفيين كما أكدت عدم مطالبة النظام السوري بنقل الجثث إلى سوريا رقم المناشدات من ذويهم، مما دفع الحكومة الأردنية لإصدار أمر بدفن معظم الجثث ضمن الأراضي الأردنية.

يذكر أن حرس الحدود الأردنية كثف مؤخراً من

عمليات استهداف المارين بالشريط الحدودي، ضمن عملياتٍ أمنية، أعلن أنها لاستهداف حركة المهربين، بينما استهدف سابقاً عدداً من المدنيين في ذات المنطقة وخصوصاً قرب مخيم الركبان.


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.